وادينا يتنفس bmc

وادينا يتنفس bmc


اخبار دوعن / كتب/ أحمد خالد المخشب


أخبرته أننا بحاجه إلى تغيير جذري وإحداث نقلة نوعية من شأنها أن تنهض بكرتنا الدوعنيه، فالافكار كثيره وكما يقال (العين طويله واليد قصيره) ومع الروح المتدفقه للكابتن الخلوق حسن الحامد تحققت أفكار أضافت إلى
دوري bmc نكهة محاضريه مختلفه … .

*. أولها كان اعتماد الجوائز الرياضيه المعروفه كأفضل لاعب والفريق البطل ووالخ
الجدير بالذكر هنا والشي المختلف هو إعتماد الجوائز الاعلاميه كأفضل مقال رياضي؛ واجمل صوره معبره، وأفضل برومو عن الدوري

*.من حقي أخبركم أن هذه الجوائز الاعلاميه من بنات أفكاري ولاارتجي بها منة أو تفاخر فقد كنت دوما أسعى في مقالتي إلى إظهار دورينا بقالب مختلف به يحصل متعة الأقدام وإبداع الأقلام ولم أجد من يستمع وأخيرا وجدت الكابتن حسن الحامد الذي رحب بالأفكار وطبقها على أرض الميدان. .. ..

*.شكرا كابتن حسن لأنك ستعطي فرصه لإبراز مواهب مدفونه في وادي الذهب الأخضر عبر البوابه المفضله للشعب، بوابة الرياضه فهي طريق مختصر لاكتشاف المواهب وإشهارهم … ..

*.الدوريات في دوعن مرت بمراحل مختلفه واطوار متعدده نذكر سلسلة دوريات بابكر الشهيره والتي توقفت عند الثامنه وقبلها دوريات أخرى كانت تحمل أسماء شخصيات اجتماعيه ورموز وطنيه …

*.لاننسى تلك الفترة الزمنية المنعشة لنادي دوعن حينما كان يصول ويجول في المشاركات الخارجيه ويقدم النتائج المشرفه عبر رعايه رسميه من الرئيس الفخري الشيخ المهندس/عبدالله أحمد بقشان؛ وطاقم تدريبي عالي المستوى بقيادة شهيم النوبي.

*. وادينا يتنفس bmc المحضار وأعتقد أنه نجح إعلاميا قبل أن تبدأ صافرة أحمد بادويلان ونحن موعودون مع نسخ عديده ستأتي تحمل اسم bmc بيت الجوده والتميز في الأصعدة التجاريه والرياضية.